fbpx
محلى

بني وليد تعلن حالة النفير العام

أويا

أعلن عميد بلدية بني وليد سالم اعليوان، الثلاثاء ، عن دخول المدينة في حالة نفير عام، بسبب حالة الانفلات الأمني وعدم السيطرة على مداخلها ومخارجها ما أدي إلي انتشار الجرائم وتغول المجرمين.

وأشار اعليوان في بيان له نشرته وكالة الجماهيرية “أوج وطالعته “أويا”، إلي أن جرائم السطو والحرابة أصبحت تشكل تهديدا حقيقيا للمدينة، حيث أدت إلي التعدي على الأملاك الخاصة والعامة والسطو على الشاحنات المارة عبر المدينة، موضحا أن الأمر أدى لمشاكل بالمناطق المجاورة واحتجاز عدد من أهالي مدينة بني وليد في مدينة زليتن.

وتعاني معظم المدن الليبية من حالة انفلات أمني بسبب الفوضي المنتشرة وعدم إحكام أجهزة الأمن السيطرة في المدن نظرا لسوء إدارة البلاد في ظل الصراعات الدائرة علي السلطة.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق