fbpx
تقارير

بعد تهديد تركيا بإغلاق قاعدة “إنجرليك ” الأمريكية_ خبراء : أردوغان غير قادر علي ذلك

أويا


خسائر بالمليارات وفقدان الثقة من الناتو ….. والرئيس التركي يترنح ويأمر بإعادة سفينه التنقيب لميناء إيطاليا
محللون: سياسيات اردوغان العدائية بالمنطقة ستكلف تركيا الكثير واليونان البداية
مع عودة التوتر بين الولايات المتحدة وتركيا، للسطح من جديد، بسبب الأفعال العدائية للرئيس التركي رجب اردوغان في المنطقة مما يهدد أمن دول الاتحاد الأوربي والدول العربية وحليفها الرئيسي أمريكا.
حيث تغاضت الولايات المتحدة في بادئ الامر على التهديدات التركية بإغلاق قاعدة إنجرليك الجوية بعد الحصول على منظومة اس 400 الروسية، لوجود يقين لدى المسئولين في أمريكا بعدم امتلاك الجراءة لدى اردوغان في اتخاذ ذلك.
وأوضح محللين أمريكيين أن التهديدات المتكررة للأنقرة، والسياسة الخارجية “المقلقة” للرئيس التركي رجب طيب أردوغان دفعت المسؤولين الأمريكيين يبدؤون في البحث عن خيارات لإعادة تمركز الأصول العسكرية الكبيرة في قاعدة إنجرليك الجوية في جنوب تركيا ونقلها إلى القاعدة البحرية في خليج سودا ، في جزيرة كريت اليونانية.
ولمعرفة ما ستتسبب فيه انسحاب الأمريكيين من قاعدة انجرليك في التقرير التالي؟
حيث رأي بعض المحللين أن انسحاب أمريكا من القاعدة تقزيما لدور أنقرة، مقابل تعاظم أثينا وكارتا تستخدمه الولايات المتحدة ضد سياسات الرئيس التركي رجب أردوغان.
اليونان البديل الأول
وبحسب مجلة The Washington Examiner الأمريكية أوضح رون جونسون عضو مجلس الشيوخ الأمريكى أن مصير
قاعدة إنجرليك غير معروف حتى الآن، وأن على الولايات المتحدة أن تفكر فى مكان أفضل، مشيرا إلى أن الخيار القريب هو القاعدة الأمريكية في خليج سودا بالقرب من جزيرة كريت اليونانية.
https://www.washingtonexaminer.com/policy/def ense-national-security/us-eyes-greek-island-as- alternative-to-turkish-base-due-to-disturbing- erdogan-actions-senior-senator-claims
وقال جونسون للمجلة إن وجود القوات الامريكية في تركيا لم يعد آمنًا، وأن الطريق الذي يسلكه الرئيس التركي رجب طيب أردوغانليسجيًدا.
الأخطاء التركية كثيرة أوضحت المجلة أن شراء تركيا لأنظمة الدفاع الجوى الروسية -S 400 أدى إلى مزيد من التوتر في العلاقة بين البلدين، مما دفع وزير الخارجية التركى مولود تشاووش أوغلو العام الماضي إلى التأكيدعلىأنالتوترفيالعلاقةبينالبلدينيشكلتهديًدالوجود القوات الامريكية في قاعدة إنجرليك.
وفي أعقاب محاولة الانقلاب العسكري الفاشل عام 2016، هدد أردوغان، الولايات المتحدة مراًرا، بطرد قواتها من قاعدة إنجرليك، وفي 2018 خفضت الولايات المتحدة عدد الجنود في القاعدة.
https://www.youtube.com/watch?v=RYQWULqXss 4&feature=emb_title
وعبر مدير مركز الدراسات حول الشرق الأوسط جوشوا لانديس عن رأي مماثل مؤكدا أن “تركيا هي التي ستعاني الأكثر” جراء الأزمة مع واشنطن.
وقال لوكالة فرانس برس “أعتقد بقوة أن إنجرليك ستبقى” مضيفا “إن طرد الولايات المتحدة سيشكل انتكاسة كبرى لتركيا، ولا أظن أن إردوغان يريد ذلك”.
خسائر تركية هائلة وكان أردوغان قد هدد مراراً في السابق بإعاقة وصول الولايات المتحدة إلى هذه القاعدة، التي يقال إنها تضم عشرات الأسلحة النووية الأميركية.
وفي حال انسحاب الأميركيين من هذه القاعدة، سيشير هذا الأمر إلى تحول كبير في ميزان الثقة بين الولايات المتحدة وتركيا.
حيث قررت الولايات المتحدة فى أول سبتمبر الجارى رفع الحظر عن قبرص لاستيراد الأسلحة الدفاعية والذى استمر لمدة 33 عا ًما، حيث دخلت تركيا مع كل من اليونان وقبرص في نزاع حول حقوق استغلال حقول البترول والغاز الطبيعي في شرق البحر المتوسط.

https://geopolitics.news/middle-east/us-eyeing- greece-as-alternative-if-turkey-closes-incirlik- /airbase
ومن جانبه أكد السناتور بوب مينينديز ، كبير الديمقراطيين في لجنة العلاقات الخارجية ، لمجلة “واشنطن إكزامينر” أن دعم إعلان بومبيو: “من مصلحتنا لأمننا القومي رفع قيود الأسلحة التي عفا عليها الزمن منذ عقود ، وتعميق علاقتنا الأمنية مع جمهورية قبرص”.
وفي ذات السياق قال مايكل روبين من معهد أميركان إنتربرايز إن “إحدى القضايا المتعلقة بحظر الأسلحة على قبرص كانت مجرد السماح لهم بالاستعداد لاستضافة قواتنا أكثر بكثير – ليس في قاعدة رسمية ، ولكن في تدريبات مختلفة”.

50 رأسا نوويا في طريقها إلى اليونان

صحيفة “يونان سيتي تايمز” اليونانية قالت السبت الماضي إن الولايات المتحدة ربما تستعد لنقل 50 رأسا نوويا تخزنها في قاعدة إنجرليك بجنوب تركيا إلى اليونان .
https://www.youtube.com/watch?v=XVlKmWb3U Ss&feature=emb_title
أزمة الـ إف – 35
يتوقع أن تكلف الأزمة مع الولايات المتحدة تركيا غاليا على صعيد البرامج العسكرية، وسبق أن حظر الكونغرس الأميركي على البنتاغون تسليم تركيا أي طائرة مقاتلة من طراز أف – 35.

ويمكن أن تخسر أنقرة الشريكة منذ 2002 في الكونسورسيوم الدولي الذي مول طائرة أف – 35، عقدا مربحا بقيمة 5.1 مليار دولار مع باكستان لبيعها 30 مروحية هجومية تركية الصنع من
طراز تي- 129 أتاك.
وذكرت نشرة ديفنس نيوز، المتخصصة في القطاع الدفاعي، نقلا عن مسؤولين عسكريين أتراك أن الطائرة تتضمن قطعا مصنوعة في الولايات المتحدة، وواشنطن قد تقرر منع تصديرها إلى تركيا في حال تدهورت العلاقات أكثر بين البلدين.
أردوغان يعود للخلف
تسبب الضغط الأمريكي والأوروبي وتهديدات قاعدة انجرليك برعب كبير لدى الرئيس التركي خاصة لما تعانية بلادة من تدهور اقتصادي كبير وعدم استطاعتها مقاومة أي عقوبات اقتصادية قادمة تؤدي لانهيار الليرة بشكل أكبر، حيث عادت سفينة الأبحاث التركية “أوروتش رئيس، إلى ميناء أنطاليا بعد مغادرتها المنطقة التي تجري بها أعمال التنقيب بشرق البحر المتوسط، في محاولة لامتصاص الغضب الأمريكية الأوربي

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق