fbpx
تراث

العرس الطرابلسي

أويا

العرس الطرابلسي يبدأ من يوم الخميس السابق ليوم العرس “يكون تجمع لنساء العائلة في احتفال بسيط”، وهذا اليوم يسمى المستدنات أي اعلان بداية العزومة علي اليوم المحدد للفرح ومن بعده يخرج أهل العرس لدعوة المعازيم.
عرس البنت أروع وأطول من عرس الولد، تمشي العروسة وصديقاتها وأهلها مرتدية الزي التقليدي باللون الزهري مصطحبين الفرقة الليبة وهي فرقة غنائية رجالية تقليدية.
في يوم الثلاثاء تقام سهرية وحفلة للنساء وهي عبارة عن حنة صغيرة حيت تزين العروس بالحنة وتعطي كل البنات العازبات كرات من الحنة وذلك للفال الحسن.
ويوم الأربعاء يسمى يوم النجمة تلبس العروس في هذا اليوم الزي التقليدي ” بدلة كبيرة ” وتقوم بتغطية وجهها حتى لايراها أهل العريس.
يأتي أهل العريس محملين بالهدايا للعروس من بخور وعطور وحنة وملابس والكثير من الدهب والمجوهرات وتقام حفلة كبيرة يشتك بها أهل العروسين والأستضافه ببيت العروسة ولا ننسى الزمزامات وهي فرقة شعبية مخصصة للنساء.
القنديل يخرج أهل العرس رجال ونساء مع الفرقة التقليدية الزكرة حاملين معهم مشعل من النار وذلك نوعا من إعلان الزواج.
وغالبا يكون في هذا اليوم عزومة غداء كبيرة مخصصة للرجال أي كل معارف العائلة والأقارب حيت تصل إلى ألف رجل تقريبا وذلك حسب العائلة.
آخر يوم بعد أسبوع شاق هو يوم العرس يوم الخميس:
الحفلة في أحد الصالات الكبري وفرقة وعشاء ليبي، يقدم أولا الشكولاته تم رزاطة (عصير تقليدي) وعبمبر(نوع ليبي من الحلويات) ثم يقدم العشاء بعده يقده البكلاوة والكونفيتي(نوع من الحلوي).
زي العروسة في هذا اليوم هو الفستان الأبيض المعتاد، ونهاية العرس يذهب أهل العروسة لمنزل العريس وهناك تقوم تدريجة العريس أو الزفة المخصصة للعريس.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق